أمير الرياضة يفتتح المقر الجديد للنادي

شباب ضمك على موعد مع الحلم

  • 10 أبريل 2017
  • لا توجد تعليقات
  • 644 مشاهدة
شباب ضمك على موعد مع الحلم

 أحمد محمد إبراهيم ـ الرياض

يفتتح صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن مساعد بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للرياضة يوم غدٍ الثلاثاء، منشأة نادي ضمك في محافظة خميس مشيط بمنطقة عسير، والذي يعتبر أحد المقرات النموذجية الحديثة للأندية التي تنفذها الهيئة العامة للرياضة، لعدد من الأندية في مختلف مناطق ومحافظات المملكة.

ورحب رئيس نادي ضمك الرياضي محمد الغروي بزيارة سمو رئيس الهيئة لافتتاح منشأة النادي، مؤكداً أن الافتتاح يأتي ضمن اهتمام وحرص سموه بالرياضة في منطقة عسير، وإبراز الألعاب الرياضية والتحفيز على انتشارها وممارستها، ودعمه جميع الألعاب والأنشطة الرياضية المختلفة. وأشار الغروي، إلى أن منشأة النادي الجديدة التي بلغت تكلفتها أكثر من 65 مليون ريال.

وقال محمد الغروي رئيس نادي ضمك أن المنشأة تعتبر حلماً لشباب محافظة خميس مشيط، وأنها ستمثل نقلة نوعية لكافة الألعاب الرياضية، وستثمر عن تميز وإبداع إضافييْن للاعبين، نظراً لما تمثله البيئة الجيدة والمناسبة من أهمية لمزاولة الألعاب الرياضية.

وتقع منشأة  نادي ضمك في محافظة خميس مشيط على مساحة تقدر بـ 55 ألف متراً مربعا، وتتكون من عدة عناصر أساسية، وهى المبنى الرئيسي (صالة رياضية مغطاة بمساحة 1630 مترا مربعا، تتسع لعدد 200 متفرج ومسبح بمساحة 1400 متر مربع يتكون من 6 حارات بمقاس 13م، 25م، بالإضافة إلى غرف لتغيير الملابس وغرف الساونا والبخار والجاكوزي، وتحيط بالمسبح مدرجات للمتفرجين تتسع لعدد 150 متفرجا.

كما يضم المقر الرئيسي مبنى الإدارة واستاداً لمباريات كرة القدم مزروع بالعشب الصناعي، تحيط به مدرجات تتسع لـ3556 متفرجاً، وملعباً للتدريبات، إلى جانب مضمار لسباقات ألعاب القوى، وبيت للشباب، وملعبين رياضيين مفتوحين لألعاب كرة السلة وكرة اليد والتنس الأرضي وكرة الطائرة.

ويذكر أن هيئة الرياضة كانت قد دشنت منشآت نادي الدرع بالدوادمي والباطن بحفر الباطن والترجي بالقطيف.

 

وكان مدير مكتب هيئة الرياضة بمنطقة عسير حامد السريعي قد تفقد في وقت سابق، مقر مشروع منشأة ضمك، وبرفقته وفد من مكتب هيئة الرياضة، حيث استقبلهم رئيس النادي محمد الغروي وأعضاء مجلس إدارته ومهندس المشروع.

واطلع السريعي على آخر مستجدات سير العمل وأعمال تنفيذ المشروع، كما اجتمع مع الاستشاريين والمهندسين والمقاول المنفذ للمشروع، بالإضافة إلى إدارة النادي.

ونوه السريعي بالاهتمام الذي توليه القيادة الحكيمة لقطاع الرياضة، وقال: “لا شك أن قيادتنا حريصة على الشباب في جميع مناطق المملكة وهذه الجولة تأتي للاطمئنان على المنشأة وجاهزيتها والرفع للهيئة تمهيداً لافتتاحها في وقتها المحدد”.

وقدم السريعي شكره لسمو الأمير عبدالله بن مساعد، معتبراً أن هذا المشروع يأتي من ضمن مشاريع عملاقة هيأتها الدولة للشباب في شتى مناطق المملكة.